الأربعاء، 7 يوليو، 2010

~ كيف قَتـْـلتَك ومِتْ أنـــآ .. ؟!



~ في بطن الذكرى ..

كيف لي الكتآبه دون ظهر جثته .. ؟



أشبآح .. تستوطني

علّه أرق يصيب القآتل عن جرمه ؛ نكايه تعزير لهتكه روح ..

ولكن مابرئت الضحيه من دمها ..



’,



جريمه عاطفيه بيد قلبي المُسجى يساراً .. على حآفه المبآغته

قتلتك .. !!

ويلي .. !!

كيف قتلتك ومِتُ أنـآ .. ؟



’,



متهمّ بالقتل وأنت القتيل .. بربكم ..

بأي حق يكون هذا .. !!

أي دستور هذا تتقلده حكومات العواطف .. ؟!

’,



بقايا دمه المُتجلط صدمه .. تستنكر النزف بعلتي ..


ولكن مابرئت الضحيه من دمهــآ ..





فـ بربكم آنى يكون لميت التمرد على الموت .. ؟!

يوآرى جسده الترآب .. وَ روحه مآفتئت عبثاً بـ الآشيـآء

كانها تستنكر النزع .. تستبيح عمرها وعمر اخرى ..





,’


أنينٌ من حُزنٌ عآبث ..

بودّ لآيبآرح قلوبكم

,
,



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق