الأربعاء، 7 يوليو، 2010

بعثره " السـآعه السـآبعه صبآحاً وخمس خيبـآت ~


~ بسمله البدآيه " رقصه مـآئله بالحبر .. أبدأ بهـآ كـ عـآدتي


هذآ الصبـآح .. أحتــآج لورقه بيضآء وآسعه
تستوعب ضيـآعي .. حزني وآنفرآدي " فقدآني لشهيه الحيـآه ..
آحتـآج أن أصف مدينتي الشـآهقه ..
أن أدوون تحـآيل الضبـآب عليهـآ ليقترب من خآصرتهـآ ..
ويدآعب ثنآيآ قممهـآ .. يستر وآجهتهـآ بكـآمله حتى تختفي بين يديه ثمله ..


’,


كي يستقر " سيروتونين " السعآده .. احتـآج لأن اتقوقع كالمحـآر
علي نفسي وأنغلق .. لأ آسمع صخبهم .. ولآ أتنفس ضوضآء حيآتهم ..
لآ اريد عيش ألمهم .. يكفيني ألمي ..

’,

في هذه اللحظه فقط .. أعلم أني لآ أريد سوآي .. على طيله السآعآت التي أمكثها بمفردي ..
أريدني أكثررر .. اريد الاستفرآد بي أكثرر .. افهمني اكثر ..
اواجهني ..اواسيني بشده .. لينتهي عمر الخيبات الافتراضي ..
وألدنـْي من جديد ..

أنثى الشفق .. أنثى الحمره .. أنثى جديده .. لا مــآضي مشفق لهـآ ..

يقول فيلسوفي :
" ~ لآيولد البــشر مرّهـ وآحده , يوم تلــدهم أمهــآتهم .. فـــالحـيآه ’ تــُرغمهمّ على أن ينجـــبوآ أنفــسهم .. "

’,

لآ أكثر " من محـآوله في .. أن أعود أشبهني .. كمـآ كنت ..

’,




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق